١١ أغسطس ٢٠٢١
وزارة الاتصالات تتابع تنفيذ بروتوكول التنمية المتكاملة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بمحافظة كفر الشيخ

عقد فريق العمل لبروتوكول التعاون حول مشروع التنمية المتكاملة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، المُبرم بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومحافظة كفر الشيخ، اجتماعًا لمتابعة مراحل تنفيذ البروتوكول. شارك في الاجتماع ممثلون عن المجلس القومي للمرأة وجامعة كفر الشيخ وجامعة الدلتا للعلوم والتكنولوجيا وديوان عام محافظة كفر الشيخ.
 
وتم خلال الاجتماع تسليم شهادات اجتياز البرنامج التدريبي لدفعة جديدة من المستفيدين من أنشطة محور دعم التعلم الإلكتروني وإنتاج المحتوى الرقمي، والتي تتولى الإدارة المركزية للتنمية المجتمعية الرقمية بالوزارة تنفيذها. وتمثل تلك الأنشطة أحد المحاور الرئيسية لمشروع التنمية المجتمعية المتكاملة باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتهدف إلى النهوض بالموارد البشرية وبناء قدرات المواطنين بالمحافظة، خاصةً الشباب.
 
ويأتي الاجتماع في إطار الجهود المستمرة للمساهمة في توفير فرص عمل للشباب من خلال عدة محاور، هي: دعم التحول الرقمي، وتطوير التعليم باستخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات، وبناء قدرات السيدات الحرفيات في مجال التسويق الرقمي وذلك من خلال مبادرة "قدوة- تك"، إضافةً إلى تنظيم برامج تدريبية لتأهيل الشباب من خريجي التعليم الفني للالتحاق بفرص عمل مناسبة.
 
وفي إطار توجه وزارة الاتصالات نحو نشر ثقافة التعلم الإلكتروني وأدوات تكنولوجيا المعلومات، تم اعتماد 11 مركزًا جديدًا للتعلم الإلكتروني وتدريب 40 مدرب على برنامج أكاديمية "سيسكو"، كما تم تدريب ما يزيد عن 100 شخص على مهارات إنتاج المحتوى التعليمي الإلكتروني التفاعلي باستخدام برامج تطوير المحتوى، حيث استهدف التدريب الطلاب والخريجين وأعضاء هيئة التدريس بجامعة كفر الشيخ وذلك بهدف تطوير مهاراتهم وإعدادهم لسوق العمل.
 
وتتزامن هذه البرامج التدريبية مع قرار وزير التعليم العالي بتحويل محتوى المقررات الجامعية إلى مقررات إلكترونية وإلغاء الكتاب الجامعي المطبوع بداية من العام الجامعي 2021/2022، حيث تم الانتهاء من تأهيل عدد من خريجي كلية التربية النوعية بالمحافظة لتحويل المقررات الدراسية إلى محتوى إلكتروني.
 
وتضمنت أنشطة البروتوكول أيضًا تنظيم دورات تدريبية وندوات في إطار مبادرة "قدوة- تك" التي تهدف إلى تمكين رائدات الأعمال الحرفيات عن طريق تعزيز قدراتهن في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتكنولوجيا المالية الرقمية وتحقيق الشمول المالي. وتم تطوير قدرات عدد من الفتيات والسيدات وتزويدهن بالمهارات الداعمة في مجالات التسويق الرقمي باستخدام شبكات التواصل الاجتماعي والتجارة الإلكترونية، بما يسهم في خلق وظائف جديدة لهن تتصل بأساسيات التسويق وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي لمشروعاتهن الصغيرة والحرفية.
 
ومن المخطط أن تتضمن أنشطة البروتوكول في المرحلة المقبلة تنفيذ عدة مجموعات تدريبية للشباب والفتيات من خريجي التعليم الفني والمتوسط بالمحافظة لبناء قدراتهم في مجالات أساسيات التعامل مع الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات، وبرامج مراكز الاتصال وخدمة العملاء، ومهارات إدارة المخازن وأعمال السكرتارية، وذلك بهدف تأهيلهم للالتحاق بوظائف لائقة بما يناسب متطلبات سوق العمل.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.