الاتصالات السلكية واللاسلكية

تسعى وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى بناء مصر الرقمية وتحويل المجتمع المصري إلى مجتمع رقمي، من خلال إنشاء بنية تحتية آمنة وموثوق بها ويسهل الوصول إليها.

وتولي الوزارة أهمية قصوى لصيانة البنية التحتية القوية والملائمة، كما تهتم بالتطور والتقارب التكنولوجي ووضع الأطر التنظيمية التي تساعد على خلق مناخ استثماري جيد مما يشجع نمو قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وقد منح قانون الاتصالات رقم 10 لسنة 2003 الصلاحيات للجهاز القومي لتنظيم الاتصالات كونه الجهاز المختص برقابة قطاع الاتصالات في مصر وتحسين خدماته وتوسيع نطاق استخداماته.

الصناعة

يُعد سوق الاتصالات المصري أحد أكبر الأسواق في أفريقيا والعالم العربي، حيث يتميز بالمنافسة الحرة في قطاعي خدمات الثابت والمحمول في بيئة مجتمع المعرفة والمحتوى الرقمي. ونتيجة لذلك، زاد استخدام خدمات الهاتف الثابت والمحمول ليكون من أعلى معدلات الاستخدام في أفريقيا و بعض الدول العربية.

وفي السنوات القليلة الماضية، شهد قطاع الاتصالات المصري العديد من التغييرات الهامة حيث حققت صناعة الاتصالات معدلات نمو عالية سواء من حيث الإيرادات أو المشتركين في أسواق المحمول والإنترنت، في حين شهد قطاع الهاتف الثابت معدل نمو أبطأ.

ويُعد الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات الهيئة الوحيدة المسؤولة عن خلق بيئة مواتية للمنافسة بين المشغلين في الصناعة وكذلك ضمان توفير خدمات الاتصالات بكفاءة وبأسعار معقولة في جميع أنحاء الدولة، كما يقوم الجهاز بخلق بيئة تنافسية تهدف إلى خلق مجتمع المعرفة يتميز بالتنوع الاقتصادي من خلال لوائح تنظيمية عادلة.

هذا وأخذ الجهاز زمام المبادرة في المناطق التي تعزز الارتقاء بصناعة الاتصالات وفقًا لأحكام قانون تنظيم الاتصالات رقم 10/2003.

 الأمن السيبراني

الأمن السيبراني

يشمل الأمن السيبراني أمن المعلومات على أجهزة وشبكات الحاسب الآلي، بما في ذلك العمليات والآليات التي يتم من خلالها حماية معدات الحاسب الآلي والمعلومات والخدمات من أي تدخل غير مقصود أو غير مصرح به أو

 القبول العالمي

القبول العالمي

يُقصد بالقبول العالمي أي قبول التطبيقات والأجهزة والأنظمة لجميع أسماء النطاقات وعناوين البريد الإلكتروني الصحيحة والتحقق من صحتها وتخزينها ومعالجتها وعرضها على نحو سليم ومتسق.

أخبار ذات صلة

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢١ جميع الحقوق محفوظة.