التطوير المؤسسي

يهدف التطوير المؤسسي إلى ربط أهداف الاستراتيجية القومية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأساليب وآليات العمل في الوزارة والجهات التابعة لها لتحقيق التكامل بين مشروعات قطاعات الوزارة المختلفة، إلى جانب تحقيق التطوير في أداء الأعمال، بهدف الوصول إلى الاستغلال الأمثل لكافة الموارد المتاحة وتحقيق الاستفادة القصوى منها بما يعود بالنفع العام على كافة الأطراف في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
  • الإطار العام للتطوير المؤسسي
  • مشروعات وبرامج التطوير المؤسسي
  • تنمية وبناء القدرات الرقمية
  • دعم التميز الرقمي والمؤسسي

نبذه عن التطوير المؤسسي

الرسالة:

خلق نموذج عمل داخل المؤسسات الحكومية باستخدام التحول الرقمي يُدعم قدرتها على التكيف مع متطلبات المواطن وتحقيق رضاه.

المستهدفات:

§ خلق جيل جديد من الكوادر الحكومية القادرة على قيادة التغيير

§ زيادة كفاءة وفاعلية المؤسسات الحكومية

§ تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطن

§ تعزيز المشاركة الرقمية للمواطنين

القيم:

الكفاءة والفعالية - الشفافية - الجودة – التميز– الاستدامة – الشراكة

مرجعيات التطوير المؤسسى:

الدستور المصرى - رؤية مصر 2030 - أهداف التنمية المستدامة (SDGs) - أجندة أفريقيا 2063

الركائز الاستراتيجية للتطوير المؤسسى:

§ بيئة رقمية مجهزة

§ تقنيات تكنولوجية داعمة

§ موظف حكومي مؤهل وكفء

§ تميز تشغيلي مستدام

تهدف مشروعات وبرامج التطوير المؤسسي إلى تحقيق عدة أهداف ومنها:

1- دعم استحداث وحدات نظم المعلومات والتحول الرقمي بالوزارات والمحافظات والهيئات

§ وضع خطة استحداث وتطوير وحدات التحول الرقمي على مستوى الجهاز الإداري للدولة

§ دعم استحداث وتطوير إدارة نظم المعلومات والتحول الرقمي بمحافظات الشرقية، والإسكندرية، والفيوم، وكفر الشيخ، والقليوبية، وهيئة تنمية الصعيد، والهيئة العامة للرعاية الصحية، واختيار المرشحين للعمل بتلك المحافظات والهيئات

§ تنفيذ برامج متخصصة للعاملين بوحدات التحول الرقمي بالجهاز الإداري للدولة

§ وضع الإجراءات اللازمة من حيث التقييمات والاختبارات لاختيار أفضل المرشحين للعمل بإدارة نظم المعلومات والتحول الرقمي بالوزارات والمحافظات والهيئات المذكورة

§ دعم استحداث وتطوير إدارة نظم المعلومات والتحول الرقمي بوزارات المرحلة الأولى المنتقلة للعاصمة الإدارية الجديدة ومنها وزارة الإنتاج الحربي، ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ووزارة السياحة والآثار، ووزارة الثقافة، ووزارة قطاع الأعمال العام، ووزارة التعاون الدولي وزارة البيئة، واختيار المرشحين للعمل بتلك الوزارات

2- استدامة أعمال التحول الرقمي والخدمات الحكومية ببورسعيد

§ تقييم الموقف ما بعد تنفيذ أعمال التحول الرقمي داخل محافظة بورسعيد

§ متابعة موقف المراكز التكنولوجية والمديريات من التحول الرقمي

§ قياس مستوى الوعى لدى العاملين والمواطنين داخل المحافظة بأهمية التحول الرقمي

§ متابعة موقف تفعيل وحدة التحول الرقمي داخل ديوان عام المحافظة

§ المعوقات التي تواجه أعمال التحول الرقمي والتطوير المؤسسي بالمحافظة

3- إدارة عملية انتقال وزارة الاتصالات إلى العاصمة الإدارية الجديدة

§ تقييم العاملين بديوان عام الوزارة والجهات التابعة وتحديد المنتقلين إلى العاصمة الإدارية

§ الانتهاء من حصر عدد مقرات الوزارة

§ تحديد البرامج التدريبية اللازمة لرفع كفاءة المنتقلين إلى العاصمة الإدارية

§ تحديد موقف كلٍ من: مقرات الوزارة بعد تنفيذ عملية الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، والحوافز المالية، والتسكين الإداري، والأثاث، ووسائل الانتقال، ونسبة الجاهزية

§ حصر أعداد الوثائق بالوزارة ومراجعتها بشكل نهائي

4- التطوير المؤسسي وحوكمة منظومة عمل مراكز الخدمات الحكومية

§ تحديد المشكلات والمعوقات التي تواجه عمل مراكز الخدمات الحكومية في ضوء المعايير المنظمة لعملها

§ تنفيذ برامج تنمية وبناء قدرات أصحاب مراكز الخدمات الحكومية والعاملين بها

§ التواصل المستمر مع أصحاب مراكز الخدمات الحكومية والعاملين بها لمناقشة وبحث شكواهم

§ تشكيل لجنة عليا لدراسة وتعديل الضوابط الخاصة بمراكز الخدمات الحكومية تنفيذًا لقرار وزير الاتصالات رقم 113 لسنة 2020

تهدف برامج تنمية وبناء القدرات الرقمية إلى تعزيز القدرات الرقمية للأفراد، ومن ثم مساعدة أفراد المجتمع للعيش والتعلم والعمل في مجتمع رقمي.

أهداف تنمية وبناء القدرات الرقمية:

§ تعزيز الأداء الحكومي

§ دعم آليات الحوكمة والشفافية ومكافحة الفساد

§ التأثير في رحلة المواطن داخل المؤسسة الحكومية

§ التأسيس لاعتبارات السمات والقدرات

الفئات المستهدفة

§ العاملين بالجهاز الإدارى للدولة (منتقلين للعاصمة الإدارية الجديدة – غير منتقلين)

§ العاملين بالمحافظات والمديريات التابعة

§ المواطن

يهدف هذا المحور إلى تطوير وبناء القدرات الرقمية، ويستهدف طلاب المدارس والجامعات لاكتشاف الشباب المبدع في مجال المعلوماتية وإعدادهم للتنافس على الصعيد الدولي.

الأولمبياد المصري للمعلوماتية

تقام المسابقة تحت إشراف وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التربية والتعليم، بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري مُمثلة بالمركز الإقليمي للمعلوماتية.

الأهداف:

§ تشجيع وتجميع المواهب الصغيرة والشابة ولفت أنظارهم إلى أهمية تكنولوجيا المعلومات، وتوجيه هذا الاهتمام إلى اتجاه نافع للمجتمع في مجالات التنمية والابتكار بدلا من التركيز على استخدام الحاسب كوسيلة للترفيه من خلال القاعدة العريضة من برمجيات الألعاب التي تغزو عالمنا العربي
§ تعلم أفضل الطرق والأساليب المنهجية في حل المشكلات والمسائل المتعلقة بالحاسب وباقي مجالات العلوم الأخرى
§ اكتشاف المواهب الصغيرة في تكنولوجيا المعلومات
§ تقوية أواصر الصداقة بين الشباب المشاركين في هذا الأولمبياد والتعاون بين خبراء الحاسب وتكنولوجيا المعلومات داخل جمهورية مصر العربية
§ إعداد الكوادر المبدعة من النوابغ والمتميزين في مجال البرمجة وتكنولوجيا المعلومات
§ المساعدة في خلق جيل واع لدية القدرة على التفكير المنهجي والابتكار والتطوير
§ المشاركة في الاستراتيجية القومية للتصدي لمشاكل الإعاقة في مصر
§ خلق جو من تكافؤ الفرص بين الأسوياء وذوي الاحتياجات الخاصة ومساعدتهم على التفاعل مع المجتمع المحيط
§ تدريب وتأهيل الصم وضعاف السمع والمكفوفين على برامج وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات والحاسب الآلي لتتيح لهم فرص عمل افضل

الفئات المستهدفة: الطلاب تحت سن 20 سنة

الجهة المنفذة: الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري

آلية التنفيذ: تدريب تفاعلي/ التعلم عن بُعد

الأولمبياد الإفريقي للمعلوماتية

يهدف الأولمبياد الإفريقي للمعلوماتية إلى تعزيز مهارات الطلاب في خوارزميات الكمبيوتر وحل المشكلات، من خلال توفير التدريب للمدربين من الدول الأفريقية وتشجيع طلاب المدارس والجامعات المصريين والأفارقة على المشاركة في المسابقة.

الأهداف:

§ تقوية الروابط مع الدول الإفريقية عامة ودول حوض النيل خاصة
§ دعم مشاركات الدول الإفريقية في المسابقة الدولية من خلال نقل الخبرات المصرية لتلك الدول، وتدريب الشباب الإفريقي على البرمجة والتكنولوجيا

الفئات المستهدفة: طلاب المدارس والجامعات المصرية والإفريقية

الجهة المنفذة: الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري

آلية التنفيذ: تدريب تفاعلي

الأولمبياد الدولي للمعلوماتية

الأولمبياد الدولي للمعلوماتية هو مسابقة دولية تنظم للشباب تحت سن العشرين في مجال المعلوماتية وهى تقام سنويًا بإحدى الدول الأعضاء في اللجنة الدولية للمعلوماتية والهدف من الاولمبياد الدولي هو نشر الوعي المعلوماتي بين الطلاب والشباب بمختلف فئاته، وتأهيلهم لدخول عصر المعلوماتية، وتنمية مهاراتهم في مجال المعلوماتية وتطبيقاتها وكذلك تشجيع الشباب والطلائع في مختلف المراحل التعليمية على المشاركة في مثل هذا النوع من المسابقات بغرض إعداد كوادر مبدعة من النوابغ والمتميزين في مجال البرمجة وتكنولوجيا المعلومات، وكذلك المساعدة في تهيئة جيل واع لديه القدرة على التفكير والابتكار والتطوير، وتقوية أواصر الصداقة والمنافسة بين الشباب المشارك والخبراء المتخصصين في هذا المجال و كذلك تبادل الثقافات بين طلاب دول العالم و عليه يتم تأهيل الطلاب إلى العمل في مجالات البرمجة التكنولوجية. الأمر الذي يعود بالنفع على العائد الاقتصادي للدول.

الأهداف:

§ الحث على الاهتمام بالمعلوماتية (علوم الحساب والخوارزميات وتكنولوجيا المعلومات)
§ الالتقاء والتبادل العلمي والمعرفي والثقافي بين المبدعين من أنحاء العالم
§ توفير فرص عمل للمتميزين بالشركات العالمية

الفئات المستهدفة: الطلاب تحت سن 20 سنة من مختلف الدول

الجهة المنفذة: الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري

آلية التنفيذ: تدريب تفاعلي/التعلم عن بُعد

أخبار ذات صلة

بيانات اعلامية ذات صلة











حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢١ جميع الحقوق محفوظة.