١٤ يونيو ٢٠٢١
وزير الاتصالات يفتتح قمة مدراء تكنولوجيا المعلومات

أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أن تحفيز الفكر الابتكاري والإبداع الرقمي يُعد محورًا رئيسيًا في استراتيجية مصر الرقمية في إطار حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على الاستثمار في تطوير حلول وطنية مبتكرة باستخدام التقنيات الناشئة لتحقيق التحول الرقمي في كافة مناح الحياة، بما يسهم في تحسين جودة حياة المواطنين، وتحقيق النمو الاقتصادي.

جاء ذلك في الكلمة الافتتاحية للدكتور عمرو طلعت في قمة مدراء تكنولوجيا المعلوماتIDC CIO SUMMIT   والتي تستضيفها مصر تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبالشراكة مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيد"، وبحضور متخذي القرار والخبراء في المؤسسات والشركات الكبرى في مختلف القطاعات. وتنعقد فعاليات المؤتمر هذا العام عبر الإنترنت نظرًا لظروف الجائحة، حيث تتركز النقاشات حول الاستراتيجيات الرقمية المبتكرة لمواجهة متطلبات الواقع الجديد.

وأضاف الدكتور عمرو طلعت في كلمته أن استراتيجية "مصر الرقمية" شهدت تطورًا كبيرًا في إطار تنفيذ عدد من المبادرات والمشاريع المبتكرة التي أدت إلى تعزيز مكانة مصر على خريطة صناعة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث حافظ قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على مكانته كأعلى القطاعات نموًا، ومتوقع أن يصل معدل النمو خلال العام المالي الحالي إلى 16٪، فيما زاد حجم الناتج المحلي الإجمالي للقطاع من 93.5 مليار جنيه إلى 107.7 مليار جنيه خلال العام المالي الماضي بنسبة مساهمة 4.4٪ في الناتج المحلي الإجمالي، كما نمت الصادرات الرقمية من 3.6 مليار دولار إلى 4.1 مليار دولار.

واستعرض الدكتور عمرو طلعت الجهود المبذولة للوصول إلى مجتمع رقمي شامل من خلال التعاون الوثيق بين القطاعين الحكومي والخاص، مشيرًا إلى أنه يتم تنفيذ ثلاثة مشروعات ضخمة ضمن الرؤية الوطنية لمصر الرقمية وهي تحقيق التحول الرقمي ورقمنة الخدمات الحكومية، والإبداع الرقمي، وانتقال الحكومة إلى العاصمة الإدارية الجديدة والتي ستمثل نقلة نوعية في أداء الحكومة المصرية للتحول إلى حكومة رقمية.

وأوضح الدكتور عمرو طلعت أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات تتعاون مع كافة الوزارات لتحقيق التحول إلى حكومة رقمية، حيث تم تنفيذ مشروع لربط 75 قاعدة بيانات من مختلف القطاعات الحكومية الرئيسية والتي كانت بمثابة ركيزة أساسية لتحقيق التحول الرقمي على محورين هما الخدمات الرقمية المقدمة للمواطنين، وتطوير أداء الحكومة، لافتًا إلى أنه تم تطبيق منظومة التحول الرقمي بمحافظة بورسعيد ويتم العمل حاليًا لتعميم المشروع بهدف التحول إلى حكومة رقمية شاملة؛ مؤكدًا على أنه تم إطلاق 60 خدمة حكومية على منصة "مصر الرقمية" والتي يتم من خلالها تقديم خدمات حكومية متميزة للمواطنين، منوهًا إلى أنه لتحقيق الشمول الرقمي فلقد تم إتاحة منافذ أخرى لتقديم الخدمات الحكومية الرقمية للمواطنين الغير راغبين في التعامل مع التكنولوجيا.

وأكد الدكتور عمرو طلعت على أنه يتم تنفيذ مشروع مراكز إبداع مصر الرقمية في الجامعات لتقديم برامج التدريب وبناء القدرات ودعم ريادة الأعمال واحتضان للشركات الناشئة، حيث تهدف المراكز إلى خلق فرص متميزة للربط بين رواد الأعمال، والمجتمع الأكاديمي، والصناعة والمستثمرين، مشيرًا إلى أنه قد تم إنشاء مركز الابتكار التطبيقي منذ عامين والذي يتعاون مع المؤسسات الأكاديمية والبحثية وشركات عالمية لتطوير حلول مبتكرة للتحديات التي يواجها المجتمع باستخدام التقنيات الحديثة للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مع التركيز خلال الفترة الحالية على مجالات الزراعة، والصحة، والتخطيط الاقتصادي، والبنية التحتية، والمدن الذكية، ومعالجة اللغة العربية.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢١ جميع الحقوق محفوظة.