١٠ مارس ٢٠١٧
وزير الاتصالات يرأس مهمة عمل رسمية للولايات المتحدة الأمريكية لتفعيل شراكات استراتيجية

توجه المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى الولايات المتحدة الأمريكية في مهمة عمل رسمية تشمل مُدُن الساحل الغربي ومدينة نيويورك في الفترة من 13 إلى 23 مارس الحالي. تأتي هذه الزيارة ترويجاً لبيئة العمل المحفزة التي يشهدها قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري ولتطوير وتفعيل شراكات استراتيجية مصرية-أمريكية في مجال الصناعات والتكنولوجيات المُتقدمة.

تأتي هذه المهمة في إطار تكليفات الرئيس الأساسية للقطاع وهي خلق صناعة إلكترونيات واعدة خلال ثلاث سنوات، وخلق قاعدة (تبدأ بـ16 ألف متدرب) من المتخصصين في مجالات تكنولوجية دقيقة ومُتقدمة، وإنشاء منارات للمعرفة في ربوع مصر تتمثل في المناطق التكنولوجية والتي من شأنها أن تنهض بصناعة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية وخلق معرفة خالصة مصرية وإنتاج مصري بجودة عالية ينافس عالميا.

يشمل جدول أعمال مهمة العمل مجموعة من اللقاءات مع القيادات التنفيذية للشركات العالمية المتعددة الجنسيات والمطورة للتكنولوجيا ونظم المعلومات ومنها أوراكل، وساب، وجنرال اليكتريك، ودِل، وسيسكو، واتش بي، وسينوبسيس، ومينتور جارفكس وهانيويل، وانفور؛ وأخرى عاملة في مجال منصات إدارة البيانات العملاقة مثل كلاوديرا؛ هذا بالإضافة إلى شركات خدمات المدفوعات الإلكترونية مثل فيزا وماستركارد؛ وكبرى الشركات العالمية في مجال مراكز الاتصال والتعهيد مثل تيليبرفورمانس، وساثرلاند؛ وشركات الأبحاث والشركات الاستشارية مثل أي دي سي واي تي كيرني، وأيضاً يشمل جدول الأعمال مجموعة من المؤسسات الأكاديمية وذلك لبحث التعاون في مجال الإبداع التكنولوجي وريادة الأعمال والاحتضان للشركات الصاعدة.

ويُعد قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري جاذب للشركات العالمية المطورة للتكنولوجيا حيث أن كثير منهم يختار مصر كموقع لتطوير المنتجات وإنشاء مراكز دولية للدعم الفني وخاصة لما توفره مصر من مميزات وحوافز استثمارية وكوادر بشرية تكنولوجية قادرة على المنافسة عالمياً.

حافظات اعلامية ذات صلة

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٣ جميع الحقوق محفوظة.