٢٨ سبتمبر ٢٠١٩
وزير الاتصالات يلقي كلمة في مؤتمر قمة تكني

أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أهمية تضافر الجهود بين القطاعين الحكومي والخاص والمجتمع المدني والمبتكرين لخلق المناخ الملائم لنمو العمل الابتكاري الذي يمثل العماد الأساسي لتكنولوجيا المعلومات، ولتمكين الشباب من تحويل أفكاره الخلاقة إلى منتجات وشركات تسهم في النمو الاقتصادي وتخلق المزيد من فرص العمل، وتكرس من ريادة مصر في المنطقة في مجال ريادة الأعمال، خاصة وأن مصر تُعد ثاني أكبر دولة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في حجم الاستثمارات التي يتم جذبها في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ مشيرًا إلى أن هناك حراك كبير في هذا المجال حيث شهد العام الماضي  تأسيس 1500 شركة جديدة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، و9 استحواذات من شركات عالمية لشركات مصرية، وبلغ حجم الاستثمار في الشركات الصغيرة والمتوسطة  نحو 171 مليون دولار بنسبة نمو عن العام الذي سبقه بنحو 23%.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها الدكتور عمرو طلعت خلال افتتاح فعاليات الدورة الخامسة لمؤتمر ومعرض "تكني سميت" Techne Summit الذي يعقد في الفترة من 28 - 30 سبتمبر  الجاري في مكتبة الإسكندرية، تحت رعاية هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا"، والاتحاد العام للغرف التجارية الشعبة العـامة للاقتصـاد الرقمـي والتكنولوجيـا، واتحاد غرف البحر المتوسط، والشركة المنظمة؛ وبحضور السيد يان تيسليف سفير دولة السويد بالقاهرة، والأستاذ أحمد الوكيل رئيس اتحاد غرف البحر المتوسط وغرفة الإسكندرية، والمهندسة هالة الجوهري الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا"، والمهندس خليل حسن خليل رئيس الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي والتكنولوجيا التابعة للاتحاد العام للغرف التجارية، والمهندس طارق القاضي مؤسس "تكني سميت" ونخبة من الخبراء المتخصصين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وفي كلمته أشار الدكتور عمرو طلعت إلى أن الشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة تساهم بنحو تلت إجمالي الناتج المحلي في مصر، و38% من إجمالي عدد الوظائف في سوق العمل المصري؛ مؤكدًا على  تبني وزارة  الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للعديد من السياسات الرامية إلى تعزيز ريادة الأعمال والعمل الحر ودعم الإبداع التكنولوجي في ربوع الوطن، حيث اتفقت الوزارة مع الحكومة الفرنسية على إطلاق مسابقة في ريادة الأعمال في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في تخصصات الرعاية الصحية والمدن الذكية والتكنولوجيا المالية، وتم تحديد منتصف شهر أكتوبر المقبل كموعد البدء في التسجيل بالمسابقة التي ستنطلق فعالياتها تحت رعاية عدد من كبرى الشركات الفرنسية على أن يتم الإعلان عن الفائزين في فبراير المقبل، كما تم توقيع مجموعة من الاتفاقيات مع شركات فرنسية لرعاية الابتكار وريادة الاعمال في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا التأمين والرعاية الصحية.

وأضاف الدكتور عمرو طلعت أنه يتم العمل على إقامة مراكز لدعم ريادة الأعمال في 6 محافظات لمساعدة  المبدعين في تحويل أفكارهم إلى منتجات وخدمات، بالإضافة إلى إنشاء مركز جديد في القاهرة على غرار نظير له في فرنسا بما يتيح التفاعل والعمل البناء بين كافة أطراف المنظومة من شركات عالمية وهيئات حكومية، وشركات مدربة، وشركات صغيرة وأصحاب الفكر الخلاق، مشيرًا إلى أنه يتم التعاون مع وزارة الاستثمار والتعاون الدولي من خلال إدراج محور ضمن مبادرة "فكرتك شركتك" لدعم شباب المبدعين في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتحفيز الاستثمار في الشركات الناشئة، كما تم توقيع اتفاقية مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ليقدم خدماته من خلال مكاتب البريد التي تصل إلى 4000 مكتب على مستوى الجمهورية حيث يمكن من خلالها التقدم بالأوراق المطلوبة للحصول على قرض ميسر لبدء مشروع، وذلك بالإضافة إلى إنشاء مدينة المعرفة في العاصمة الإدارية الجديدة والتي ستضم مركزًا للبحث والتطوير العملي وريادة الإبداع .

وأضاف الدكتور عمرو طلعت أن مصر تشهد تحول رقمي غير مسبوق؛ حيث تم إطلاق حزمة من الخدمات الحكومية الرقمية في محافظ بورسعيد كمشروع تجريبي والتي من المقرر أن تصل بنهاية العام الحالي إلى 174 خدمة رقمية يتم إتاحتها من خلال منصة رقمية وتطبيقات المحمول؛ مشيرًا إلى إنه يتم السعي نحو إقامة الهيكل التقني الذي يسمح لشركات القطاع الخاص ببناء تطبيقات للمحمول تتواصل مع المنظومة الرقمية التي تقيمها الوزارة؛ وذلك في إطار العمل على تحفيز القطاع الخاص وتنشيط دوره في منظومة التحول الرقمي الذي يعد الأكبر في تاريخ الميكنة وأتمتة الأعمال في مصر.

وأوضح الدكتور عمرو طلعت أنه سيتم الانتهاء من تدريب 10 آلاف شاب مع نهاية العام الحالي، على أن يتم تدريب 15 ألف شاب خلال العام المقبل من خلال معاهد التدريب التابعة للوزارة والمنصة الرقمية التي تتضمن 150 ساعة من المحاضرات المتخصصة في كافة مجالات الاتصالات وتكنولوجيا لمعلومات مثل الأمن السيبراني وعلوم البيانات والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء وسلسلة الكتل.

هذا وقد قام الدكتور عمرو طلعت بافتتاح معرض "تكني سميت"Techne Summit، الذي شمل مشروعات شباب المبدعين والشركات الناشئة؛ حيث أشاد الدكتور عمرو طلعت بما شهده من تنوع في المشروعات ومن أفكار مبتكرة تعكس المستوى المتميز للشباب المبدع؛ داعيًا الشباب إلى مزيد من العمل على تطوير أفكارهم، موضحًا البرامج التي تقدمها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لاحتضان الأفكار المبتكرة وتحويلها إلى منتجات ذات قيمة مضافة.

الجدير بالذكر أن "تكني سميت" هو حدث دولي يركز على صناعات متعددة ومجال الاستثمار وريادة الاعمال على وجه الخصوص، حيث يهدف إلى التأثير في مختلف المجالات ومجتمعات أصحاب الشركات الناشئة في منطقة البحر المتوسط، من خلال عرض تكنولوجيات مختلفة وسبل تطبيقها على كل صناعة.

حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢٢ جميع الحقوق محفوظة.