٣ أكتوبر ٢٠٢١
إيتيدا تبحث تعزيز جاذبية الاستثمار في قطاع الشركات الناشئة خلال "قمة تكني"

شاركت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات في افتتاح النسخة السابعة من "قمة تكني" للتكنولوجيا وريادة الأعمال، المنعقدة في مكتبة الإسكندرية تحت رعاية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، خلال الفترة من 2 إلى 4 أكتوبر. وشاركت الهيئة في جلسة رئيسية ضمن فعاليات الافتتاح، تحت عنوان "تعزيز جاذبية الاستثمار في قطاع الشركات الناشئة المصرية".
 
وخلال الجلسة، تم تسليط الضوء على الجهود المستمرة لوزارة الاتصالات والجهات التابعة لها في رعاية رواد الأعمال المبتكرين ودعم الشركات الناشئة، بما في ذلك خطة إنشاء مراكز الإبداع التكنولوجي في مختلف المحافظات لتقديم كافة أشكال الدعم والتدريب المتخصص. وتضم المراكز معامل تكنولوجية متخصصة في البرمجيات والأنظمة المدمجة وتصميم الإلكترونيات وأيضًا حاضنات أعمال ومساحات عمل مشتركة للشركات الناشئة. هذا بالإضافة إلى ارتفاع عدد المتدربين في المجالات التكنولوجية هذا العام، حيث قامت الهيئة بتدريب ٦٥ ألف شاب وشابة في مبادرة "مستقبلنا رقمي" في التخصصات الأكثر طلبًا بسوق العمل، منها تحليل البيانات وتطوير المواقع الإلكترونية والتسويق الرقمي.
 
وتم خلال الجلسة أيضًا الإشارة إلى نجاح الشركات الناشئة المصرية في جذب استثمارات تقدر بقيمة ٤٠٠ مليون دولار خلال عام ٢٠٢١ حتى الآن، مما يعكس ازدياد ثقة المستثمرين في حلول رواد الأعمال المصريين وابتكاراتهم التكنولوجية.
 
وعلى صعيد تحفيز صناديق الاستثمار للعمل في مصر، ذُكر أن الهيئة تقوم بتنظيم ورعاية فعاليات عالمية متخصصة في ربط وتشبيك المستثمرين بمؤسسي الشركات التكنولوجية الناشئة المصرية، وكذلك دعمهم في المعارض الدولية مثل "قمة ويب" بالبرتغال ومؤتمر "سي إي إس" بأمريكا، لتسويق منتجات الشركات وحلولها الابتكارية بالخارج وتعزيز قدرتها في خلق شراكات دولية والتعرف على احتياجات الأسواق الخارجية.
 
وتسعى الهيئة إلى وضع حلول جذرية للمشاكل والمعوقات التي تواجه الشركات الناشئة، سواء في مرحلة التأسيس أو التي تعرقل ضخ الاستثمارات في هذه الشركات، دون الحاجة إلى اللجوء إلى تعديلات تشريعية وبالتعاون مع مجموعة عمل تضم ممثلين عن جهات حكومية وخاصة. ووجهت الهيئة رواد الأعمال بضرورة تأسيس شركاتهم بنظام المساهمة وهو النظام الأفضل لنماذج أعمالهم عن غيره من النظم مثل التأسيس كشركة ذات مسؤولية محدودة.
 
وانتهت الهيئة من صياغة استراتيجية خمسية ودراسة متكاملة بالتعاون مع شركة استشارية عالمية بهدف تعزيز مكانة مصر الإقليمية والدولية والانطلاق عالميًا وذلك من خلال جذب المزيد من صناديق الاستثمار ورؤوس الأموال والتمويلات في الشركات الناشئة المصرية ومساعدتها على اختراق الأسواق.
حقوق الملكية© وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ١٩٩٩-٢٠٢١ جميع الحقوق محفوظة.