٢٠ اغسطس ٢٠١٧


Loading
  • المركز الإعلامي
  • غرفة الصحافة
  • بيانات اعلامية
  • بيانات اعلامية

    1. بيانات اعلامية
    2. حافظات اعلامية
    3. مكتبة الصور
    4. بث عبر الويب
    5. تقارير ووثائق
    6. السير الذاتية


    اختتام فعاليات المنتدى الإقليمي الثاني للمحتوى الرقمي العربي بالقاهرة تحت عنوان "الأثر التنموي لصناعة المحتوى الرقمي العربي"

    القاهرة، 13 نوفمبر 2014

    اختتمت اليوم فعاليات المنتدى الإقليمي الأول للمحتوى الرقمي العربي الذي تنظمه وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمقر معهد تكنولوجيا المعلومات بالقرية الذكية على مدار يومين (12 – 13 نوفمبر 2014) تحت عنوان "الأثر التنموي لصناعة المحتوى الرقمي العربي". يأتي هذا المنتدى في إطار تنفيذ قرارات مجلس وزراء الاتصالات العرب في دورته السادسة عشرة التي عُقٍّدت بمدينة وهران الجزائرية في يونيو 2012 فيما يتعلق بتعزيز المحتوى الرقمي العربي.

    حضر فعاليات المنتدى ممثلين عن الحكومات العربية والمنظمات الدولية والإقليمية والقطاع الخاص والشركات العالمية ومنظمات المجتمع المدني ذات الصلة بشئون تعزيز وإثراء المحتوى الرقمي في العالم العربي.

    ناقش المنتدى على مدار يومين العديد من القضايا ذات الصلة بصناعة المحتوى الرقمي العربي من أهمها التوجهات التكنولوجية الحديثة لتعزيز صناعة المحتوى الرقمي العربي، دور الحكومات في دعم صناعة المحتوى الرقمي العربي، المحتوى الإعلامي والنشر الإلكتروني، تحديات وآفاق التعاون والتكامل الإقليمي لتعزيز المحتوى الرقمي العربي، دور الابداع والابتكار في تطوير صناعة المحتوى الرقمي العربي، ومن ثم تعزيز المنظومة الاقتصادية الوطنية والعربية.

    كما جرى خلال فعاليات المنتدى إطلاق الإستراتيجية القومية للمحتوى الرقمي العربي "لجمهورية مصر العربية (2014-2020) والتي شارك في صياغتها العديد من الجهات الحكومية الأعضاء في اللجنة الوطنية للمحتوى الرقمي العربي، ومنظمات المجتمع المدني الناشطة في هذا المجال، فضلاً عن ممثلي القطاع الخاص والأكاديميين والعديد من الخبراء.

    وتهدف الإستراتيجية القومية للمحتوى الرقمي العربي إلى خلق محتوى رقمي عربي إبداعي يحافظ على هويتنا المصرية بما يخدم التنمية المستدامة والتحول إلى اقتصاد المعرفة، وذلك عن طريق تمكين المحتوى الرقمي العربي وتعزيزه كجسر للتواصل مع الحضارات والثقافات المختلفة في ظل تحديات عصر العولمة، والاتجاه نحو تحقيق اقتصاديات مجتمع المعرفة، مع الأخذ في الاعتبار الاعتماد على الموارد البشرية الكفء والمدربة  وقدراتنا للنهوض بمجتمعاتنا وصناعتنا نحو التنافسية العالمية.

    كما تهدف الإستراتيجية إلى خلق البيئة المواتية لتعزيز مختلف أنواع المحتوى الرقمي العربي وفقاً للمعايير الدولية. ويعد الحفاظ على الهوية المصرية وتعزيز الثقافة العربية من خلال حفظ المحتوى العربي التراثي ورقمنته وإتاحته بما يمثله من مخزون ثقافي وحضاري ضخم يساعد على زيادة المحتوى الرقمي العربي المتاح مقارنة باللغات الأخرى من أهم الأهداف التي تسعى الإستراتيجية للوصول إليها؛ وتتعدد الأهداف الفرعية الأخرى للإستراتيجية لتشمل: تطوير صناعة قوية للمحتوى الرقمي تساهم في زيادة الناتج المحلي الإجمالي وتدفع نحو تشجيع الاستثمار في السوقين المصري والعربي، وتوفير فرص العمل بما يضمن الاستدامة؛ وضمان النفاذ بفاعلية إلى محتوى رقمي حكومي قوي تحقيقاً لمبدأ الشفافية، وبناء جدار من الثقة بين المواطن والحكومة وتعزيزاً للمشاركة السياسية وتحسيناً لمؤشرات مصر الدولية؛ وتمكين إنتاج محتوى رقمي عربي تنافسي إبداعي ثري، من خلال تنمية البحث والابتكار وتشجيع الإبداع وريادة الأعمال عن طريق حزمة سياسات وآليات تشجع البيئة الإبداعية؛ والاهتمام بتنمية ثقافة مجتمعية لإثراء المحتوى الرقمي العربي والتفاعل من خلاله مع الثقافات والحضارات المختلفة.

    هذا وقد خرج المنتدى بعدد من التوصيات الهامة من أبرزها: مطالبة الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بتبني مقترح جمهورية مصر العربية بشأن هيكل تنظيمي للمنتدى وإعداد تصور شامل ومفصل لآلية ومنهجية عمل المنتدى، وضرورة التعاون من اجل إيجاد آلية لجمع ذاكرة ترجمة من كل الجهات الخاصة والعامة وعمل مصدر واحد للترجمة الآلية الجيدة، ودعم وتشجيع جهود المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات (الأيكتو) بشأن استمارة المسح للقدرات والاحتياجات العربية في مجال المحتوى الرقمي العربي وأهمية العودة بمردودات سريعة من الدول العربية على استمارة المسح، ودعم وتشجيع جهود مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية في مجال ترجمة الدوريات العلمية الأجنبية وطرحها إلكترونيا مجانا وحث الدول العربية على حذو حذوها، والتوجيه نحو ضرورة مراجعة وتعديل قوانين حماية الملكية الفكرية في العالم العربي وإعطاء اهتمام اكبر بالمحتوى الرقمي في نصوصها وتشجيع الدول العربية على الإسراع باستصدار قانون حرية النفاذ إلي البيانات والمعلومات، ودعوة الناشرين العرب إلي تبني المواهب الجديدة في عالم التأليف وفتح المجال لها باستغلال انخفاض تكلفة النشر على منصات عربية مؤمنة وانعدام المخاطرة.

    جدير بالذكر أن مصر كانت قد نظمت المنتدى الإقليمي الأول للمحتوى الرقمي العربي بعنوان "نحو محتوى رقمي يعزز الشفافية والمشاركة والإبداع في العالم العربي" بالقاهرة في 8 ديسمبر 2013، والذي أوصي بأهمية انعقاد هذه المنتدى بصفة دورية.



    اصدارات ذات صلة
    الاستراتيجية القومية للمحتوى الرقمي العربي
    نوفمبر 2014
    تسعى رؤية الاستراتيجية القومية للمحتوى الرقمي العربي إلى خلق محتوى رقمي عربي إبداعي يحافظ على الهوية المصرية بما يخدم التنمية المستدامة والتحول لاقتصاد المعرفة، وذلك عن طريق تمكين المحتوى الرقمي العربي وتعزيزه كجسر للتواصل مع الحضارات والثقافات المختلفة في ظل تحديات عصر العولمة.




    اتصل بالمركز الإعلامي

    أتصل بممثل العلاقات الإعلامية

    جهات تابعة للوزارة جهات متصلة بالوزارة  
    الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات البريد المصري معهد تكنولوجيا المعلومات المعهد القومي للإتصالاات مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي مركز الإبداع التكنولوجي القرية الذكية واحات السيليكون صندوق تنمية التكنولوجيا
    اتصل بنا  |  آرائكم  | خريطة الموقع  |  اخلاء المسئوليةخصوصية البيانات  |  خدمة RSS © وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات 1999-2017. جميع الحقوق محفوظة.