٢٣ اكتوبر ٢٠٢٠


Loading
  • المركز الإعلامي
  • غرفة الصحافة
  • بيانات اعلامية
  • بيانات اعلامية

    1. بيانات اعلامية
    2. حافظات اعلامية
    3. مكتبة الصور
    4. بث عبر الويب
    5. تقارير ووثائق
    6. السير الذاتية


    البرنامج المصري للتنمية باستخدام تكنولوجيا المعلومات التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يعلن عن مشروعات الشباب الفائزة في مسابقة "طموح" لريادة الأعمال

    القاهرة ، 14 فبراير 2013

    أعلن البرنامج المصري للتنمية باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات عن المشروعات الخمسة التي فازت بالمراكز الأولى في مسابقة (طموح) لبرنامج ريادة الأعمال الاجتماعية للشباب (YSEP) التي ينظمها البرنامج بالشراكة مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة (UNDP)، والتي تهدف إلى تشجيع وإبراز أفكار الشباب في مجال تطبيقات واستخدامات تكنولوجيا المعلومات ودورها في تقديم الحلول التقنية المناسبة لمواجهة التحديات والمشكلات التي تواجه المجتمع، والعمل على إدخال مفهوم ريادة الأعمال كمنهج لخلق فرص عمل حقيقية يصنعها الشباب بأنفسهم لتلبية احتياجات المجتمع في مختلف المجالات، وذلك خلال الحفل الختامي الذي استضافته وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتحكيم المرحلة الأخيرة من المسابقة وتكريم أصحابها وشركاء البرنامج.

    فاز بالمركز الأول مشروع "صنع في دمياط" (محمد صيام – محمد بحيرى – أحمد نبيل) وتقوم فكرته الأساسية على إنشاء بوابة إلكترونية تفاعلية للتسويق الاحترافي، وتوفير قاعدة بيانات لمصنعي ومنتجي الأثاث في دمياط. كما تركز فكرة المشروع على مساعدة الصانع الدمياطي للانفتاح على أسواق محلية وعالمية أكبر، وتوعيته بأهمية التواصل مع العملاء في تلك الأسواق، مما يسهم في الارتقاء بمنتجه وتطويره ليلبي احتياجات هذه الأسواق الجديدة، كما فاز بالمركز الثاني مشروع "قولها" (على مؤنس – كريم أشرف – احمد بهاء الدين قمر – إسلام مصطفى محمد) ويركز على إنتاج وتوفير برمجيات خاصة بالحاسب الآلي والهواتف المحمولة والذكية لخدمة ذوى الاحتياجات الخاصة من الصم والبكم وتقوم فكرة المشروع على التيسير على الصم والبكم في مصر وتمكينهم من التعامل مع مختلف الوسائل التكنولوجية الحديثة بالإضافة إلى تسهيل التواصل فيما بينهم وبين المجتمع، كما فاز بالمركز الثالث مشروع "دعاية نظيفة" (رانيا محمود عمر – عمر محمود عمر) ويتناول المشروع فكرة جديدة للدعاية عبر شاشات ذكية بالشوارع  يقوم المعلن بالإعلان من خلالها عبر موقع على الانترنت، ويقوم البرنامج بعرض وترشيح المواقع المناسبة للإعلان الخاص به ، وتساعد فكرة المشروع في تنظيم وتنسيق الشكل الحضاري للشوارع مصر،  وتحقيق عائداً مادياً  للمحافظة أو الجهة الإدارية التي تتبعها من خلال تبادل ونشر الإعلانات على تلك الشاشات الذكية في الطرق والشوارع .

    وفاز بالمركز الرابع مشروع "معاشك دليفرى" (محمد أحمد مصطفى – مروة احمد مصطفى – عبد الرحمن  عبد الكريم – مها سمير أحمد – مروه فكرى) ويهدف إلى خدمة كبار السن من أصحاب المعاشات وتوفير سبل الراحة الكافية لهم عن طريق توصيل المعاشات حتى باب المنزل وكذلك بعض الخدمات الأخرى مثل الأدوية والتموين.

    وأخيرا فاز بالمركز الخامس مشروع "نظم الاتصالات الذكية"  شبكة الهاتف النقال باستخدام خاصية الواى فاى (private mobile network using wi-fi (علاء الدين عصام – عبد الرحمن سعيد – عبد الحي محمد – عبد الله سعيد مهران – طارق محمد) حيث تقوم فكرة المشروع على إنشاء شبكة خاصة لاسلكية  للهواتف المحمولة وإتاحة استخدامها في  مختلف المؤسسات ومن ثم التوسع في استخدامها لتغطية مناطق سكانية بأكملها وذلك لتقليل تكاليف المكالمات وتحسين جودة الاتصال في المناطق الخالية من شبكات الاتصال المعروفة.

    ضمت لجنة تحكيم المسابقة عدد من الاستشاريين والخبراء من الوكالة الأمريكية للمعونة الدولية،والصندوق الاجتماعي؛ وشركة فودافون؛ وشبكة سوليا، بالإضافة إلى خبراء من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

    هذا وقد صرحت المهندسة/ هدى دحروج المدير الإقليمي للبرنامج المصري للتنمية باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات انه قد تم دعوة الشباب من أصحاب أفكار ومشروعات الريادة الاجتماعية، لاختيار أفضل الأفكار الإبداعية الفائزة في مسابقة (طموح)، التي تهدف بالأساس إلى إبراز الأفكار الرائدة للشباب المصري، وتفعيل مفهوم ريادة الأعمال، و تحويل مشروعاتهم الريادية إلى مشاريع اقتصادية واقعية مجدية تحقق عوائد مالية ومعنوية جيدة للشباب وتمثل حلا من الحلول لمواجهة البطالة، مشيرة إلى أن البرنامج يساهم في  توفير قنوات اتصال ومشاركة مع شركات ومؤسسات القطاع الخاص والمدني لدعم وتوجيه ورعاية هؤلاء الشباب المتميز بمشروعاتهم؛ مع بناء قدراتهم ودعمهم بما يحتاجون من مهارات من خلال التدريب، خاصة تلك التي تساعدهم في التغلب على التحديات الاجتماعية والبيئية التي تواجه مشروعاتهم أثناء تنفيذها، بحيث تضمن لهم فرص استدامة مشروعاتهم فنيا وتمويلياً، وأضافت دحروج أن البرنامج المصري للتنمية باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يهدف في جوهره إلى تعزيز جوانب التنمية الاقتصادية والاجتماعية في مصر باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛  مشيرة إلى أن مسابقة "طموح" تعد من أبرز الأنشطة التي قام بتنفيذها البرنامج المصري، حيث بدأت مرحلتها الأولى في الفترة من 2010/2011، والمرحلة الثانية بدأت في يوليو 2012 لتحفيز الشباب لبدء مشروعات صغيرة ذات بعد وتأثير اجتماعي باستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. اشترك فيها نحو 1039 شاب، تقدموا بــ 277 فكرة خلاقة لمشروعات اجتماعية، وتم اختيار وتدريب نحو 137 رائد أعمال على مهارات ريادة والأعمال، وإعداد خطط العمل للمشروعات كيفية تنفيذها."

    كما صرح المهندس/ شريف التكلى مساعد الممثل المقيم بالبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة في مصر بأن برنامج هو أحد محاور مشروع (خلق فرص العمل للشباب في مصر)، والذي يتم تنفيذه من خلال البرنامج المصري للتنمية، بالتعاون مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة في أول تعاون له مع الحكومة اليابانية في هذا الشأن. حيث بدأ تنفيذ هذا المشروع من خلال ثلاثة محاور تمثلت في: دعم أصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر باستخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات، وبرنامج التعليم من أجل التوظيف، وبرنامج ريادة الأعمال الاجتماعية للشباب/ مسابقة طموح/ مضيفاً أنه في هذا الإطار تم على مدار مراحل المسابقة توفير التدريب اللازم للشباب في مجال استخدام أدوات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، عن طريق تنفيذ عدد من ورش العمل التي حاضر فيها عدد من الخبراء والمتخصصين في مجال مهارات إدارة المشروعات والتخطيط لها بشكل يتسم بالاستدامة، كما تم تقديم خدمات التشبيك بجهات التمويل، وتقديم الاستشارات للعديد من هذه المشروعات بهدف توفير عنصر الكفاءة في الانجاز وتطوير الأعمال للمشروعات المشاركة.

    وفي نهاية الاحتفالية  وبعد انتهاء عمليات التحكيم  وإعلان المشروعات الفائزة  تم تكريم شركاء النجاح في هذا البرنامج، وأصحاب المشروعات المتميزة المشاركة في المسابقة، وتوزيع شهادات التقدير؛  والتأكيد على دعوة مؤسسات المجتمع المدني والخاص للمشاركة في رعاية  تلك المشاريع وذلك الشباب الواعد المتميز فنياً واستشارياً وتمويلياً، بما يصب في النهاية في مصلحة المجتمع وخدمة جميع طوائفه في كافة المجالات.

    الجدير بالذكر أن المرحلة الثالثة من مسابقة "طموح" سوف تنطلق في يونيو القادم، وسوف يتم الإعلان عنها لإتاحة الفرصة لشباب رواد الأعمال للمشاركة بمشروعاتهم وأفكارهم الإبداعية.






    اتصل بالمركز الإعلامي

    أتصل بممثل العلاقات الإعلامية

    جهات تابعة للوزارة جهات متصلة بالوزارة  
    الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات البريد المصري معهد تكنولوجيا المعلومات المعهد القومي للإتصالاات مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي مركز الإبداع التكنولوجي القرية الذكية واحات السيليكون صندوق تنمية التكنولوجيا
    اتصل بنا  |  آرائكم  | خريطة الموقع  |  اخلاء المسئوليةخصوصية البيانات  |  خدمة RSS © وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات 1999-2020. جميع الحقوق محفوظة.