١٤ يوليو ٢٠٢٠


Loading
  • المركز الإعلامي
  • غرفة الصحافة
  • بيانات اعلامية
  • بيانات اعلامية

    1. بيانات اعلامية
    2. حافظات اعلامية
    3. مكتبة الصور
    4. بث عبر الويب
    5. تقارير ووثائق
    6. السير الذاتية


    بحضور وزيرا الاتصالات المصري والسنغافوري الاحتفال بمرور 45 عاماً على العلاقات الدبلوماسية إصدار طابع تذكاري تجسيد ا للعلاقات بين البلدين

    القاهرة، 18 اكتوبر 2011

    شهد الدكتور/ محمد سالم وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والدكتور/ يعقوب إبراهيم وزير الاتصالات والمعلومات والفنون والوزير المعنى بالشئون الإسلامية السنغافورية وبحضور السيد/ تان هونج سينج سفير سنغافورة بالقاهرة الاحتفالات المقامة بمناسبة الذكرى الـ45 لإقامة العلاقات الدبلوماسية المصرية-السنغافورية والتي تميزت بالتعاون المثمر بين البلدين في مجالات عديدة على مدار هذه الفترة، وخاصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الآونة الأخيرة.

    وقد عقد السادة الوزراء اجتماعاً ثنائياً تم خلاله بحث العلاقات المصرية-السنغافورية وسبل تعزيزها في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والبريد خلال المرحلة القادمة؛ حيث ناقش السادة الوزراء عدداً من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك ومنها مجال التطبيقات الالكترونية للخدمات الحكومية والصحية، وموضوع تأمين الفضاء الالكتروني، والبنية الأساسية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والبحوث والتطوير وريادة الأعمال، وتنمية الكوادر البشرية وتمكين الشباب، وضرورة جذب المزيد من الاستثمارات في هذه المجالات، وتوفير المزيد من فرص العمل المتميزة في هذه المجالات.

    وفي كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة استعرض الدكتور/ محمد سالم ملامح قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر قائلا أن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصري يعد من أنجح القطاعات في مصر حيث استطاع تحقيق طفرة نوعية غير مسبوقة مضيفاً بذلك قيمة مضافة حقيقة إلى الاقتصاد الوطني، حيث شهدت السنوات الماضية نجاح ونمو تدريجي ومستمر للقطاع.

    وأشار سيادته أن المرحلة المستقبلية-طبقاً لأهداف ثورة 25 يناير-تهدف إلى تحقيق التطلعات الأساسية للمواطن المصري معتمداً في ذلك على ثلاث ركائز أساسية وهي الحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية. وقد لعبت هذه الركائز دوراً حيوياً في تشكيل أولويات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للفترة المقبلة، مضيفاً أن النجاحات التي حققها القطاع كانت بالفعل الداعم الرئيسي للانتقال إلى المستوى التالي وبلورة خارطة طريق جديدة لاستراتيجيه القطاع تهدف لجعل مصر مركزاً للابتكار والإبداع وريادة الأعمال في المنطقة، مما يساعد على تعزيز قدرات الشباب التنافسية وخلق فرص عمل جديدة ومبتكرة، ورفع المستوى العام لمعيشة المواطن المصري.

    وأثنى الدكتور/ سالم على التجربة السنغافورية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حيث أصبحت واحدة من الأسواق الأكثر تنافسية في هذا المجال، واحتلت المرتبة الثالثة على مستوى العالم في أحدث تقرير لمؤسسة Economist Intelligence Unit.

    وخلال الاحتفالات شهد الوزيران مراسم إطلاق طابع تذكاري أصدره البريد المصري والبريد السنغافورى معاً تجسيدا للعلاقات المتميزة التي تربط البلدين. 

    الجدير بالذكر أن التعاون بين مصر وسنغافورة في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والبريد بدأ تفعيله من خلال بعثات رسمية وتجارية خلال عامي 2008 و2010.  وقد أثمرت بعثة 2010 عن توقيع اتفاقية تعاون بين البريدين المصري والسنغافوري تهدف إلى تحسين الخدمات البريدية التقليدية‏،‏ وتطوير خدمات جديدة ومبتكرة ذات قيمة مضافة وذلك عن طريق تبادل المعلومات والخبرات بين البلدين‏.‏ ومن أهم المجالات التي يتم التعاون فيها طبقاً للاتفاقية هو إدارة منظومة الحركة البريدية‏، وتطبيقات التجارة الالكترونية البريدية‏.






    اتصل بالمركز الإعلامي

    أتصل بممثل العلاقات الإعلامية

    جهات تابعة للوزارة جهات متصلة بالوزارة  
    الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات البريد المصري معهد تكنولوجيا المعلومات المعهد القومي للإتصالاات مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي مركز الإبداع التكنولوجي القرية الذكية واحات السيليكون صندوق تنمية التكنولوجيا
    اتصل بنا  |  آرائكم  | خريطة الموقع  |  اخلاء المسئوليةخصوصية البيانات  |  خدمة RSS © وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات 1999-2020. جميع الحقوق محفوظة.