٥ يونيو ٢٠٢٠


Loading
  • المركز الإعلامي
  • غرفة الصحافة
  • بيانات اعلامية
  • بيانات اعلامية

    1. بيانات اعلامية
    2. حافظات اعلامية
    3. مكتبة الصور
    4. بث عبر الويب
    5. تقارير ووثائق
    6. السير الذاتية


    انطلاق ملتقى التعارف والتكامل لشركات تكنولوجيا المعلومات الدكتور/ ماجد عثمان: هدفنا تبادل الخبرات وتكامل الموارد لمواجهة التحديات الراهنة والانطلاق إلى الأسواق العالمية وزيادة صادرات خدمات تكنولوجيا المعلومات

    القاهرة ، 19 يونيو 2011

    في إطار الدعوة التي وجهتها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للشركات العاملة في القطاع للدخول في شراكات ينتج عنها كيانات كبيرة قادرة على مواجهة التحديات التي تواجهها بهدف تعظيم الاستفادة من كافة الإمكانيات المتاحة لها. افتتح اليوم الدكتور/ ماجد عثمان وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ملتقى التعارف والتكامل لشركات تكنولوجيا المعلومات الذي تنظمه الجمعية المصرية للمعلومات والاتصالات والإلكترونيات والبرمجيات "اتصال".

    حيث تقوم فكرة الملتقى على تعارف وتكامل أكبر عدد من شركات قطاع تكنولوجيا المعلومات المصرية كعارضين وكزائرين وعقد لقاءات متبادلة فيما بينها لتحقيق التعارف والتكامل بهدف مواجهة الظروف الاقتصادية الراهنة.

    شارك في أعمال الملتقى نحو 65 شركة مصرية تعمل في مجال تكنولوجيا المعلومات، كما شارك أيضاً العديد من الشركات العالمية العاملة فى مصر في هذا المجال بهدف فتح مجالات أعمال للشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال الأفكار والرؤى التي سوف يتم طرحها للشراكة خلال الملتقى.
     
    وصرح الدكتور/ ماجد عثمان وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات "بأن هذا الملتقى يأتي في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لفتح آفاق جديدة لشركات تكنولوجيا المعلومات الصغيرة والمتوسطة ومنها الحصول على التمويل اللازم من خلال الصندوق الاجتماعي، أو من خلال الدفع ببرامج تضخ سيولة للشركات مثل برنامج دعم الصادرات، أو عقد شراكات ترفع من أسهم الشركات مثل الشراكة مع بورصة النيل وغيرها.

    وأضاف السيد الوزير أن من أهم أولوياتنا خلال تلك الفترة العمل على جذب المزيد من الاستثمارات الجديدة والتوسع في الاستثمارات الموجودة بالفعل، والاستمرار في تدريب الطلبة داخل الجامعات لإثراء سوق العمل بالمهارات التي ستحتاجها الانطلاقة الاقتصادية، والتركيز على جوانب جديدة مثل صناعة الهاردوير، والتأكيد على قيمة تكنولوجيا المعلومات ودورها في المجتمع ككل، وشدد وزير الاتصالات على أن المرحلة الراهنة يجب أن تدفعنا للبحث عن نقاط قوتنا والتركيز عليها، وقوة هذا القطاع الحقيقية في أفكاره وإبداعه وتنظيمه وحرصه على وجوده قويا وفاعلا ومؤثرا في المجتمع".

    يهدف الملتقى إلى إحداث التقارب بين شركات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال تبادل الخبرات وتكامل الموارد والفرص المتاحة لها، وإقامة تحالفات قوية بينها لتكوين كيانات أكبر وأكثر صمودا في مواجهة التحديات والأزمات، وتقليل التكلفة وزيادة الأنشطة، وتقديم حلول متكاملة لكل أنواع العملاء بكافة أحجامها، وفتح أسواق جديدة داخلية وخارجية، وابتكار منتجات جديدة أو العمل على تعديل منتجات موجودة بالفعل، والمساعدة فى عمل بحث وتحليل للصناعة المصرية فى هذا المجال.

    كما صرح المهندس/ طارق الحميلي رئيس جمعية اتصال أن الجمعية تسعى من خلال هذا الملتقى إلى دعم وتحفيز كل الشركات العاملة في قطاع الاتصالات علي اكتساب الخبرات من الشركات سواء علي المستوي المحلي أو الخارجي ,مشيرا إلي أن الظروف الحالية تتطلب فتح مجالات عده من التعاون مع كافه الدول المتقدمة في المجال التكنولوجي, خاصة وان قطاع الاتصالات من أكثر القطاعات الواعدة والتي حافظت علي استقرارها بعد أحداث الثورة.

    هذا وقد تم خلال الملتقى عقد ندوة عرضت خلالها الشركات الصغيرة والمتوسطة تجاربها الناجحة فى مجال تصدير نظم وتكنولوجيا المعلومات للدول العربية والأوروبية والأمريكية، ورؤيتها لزيادة مجالات التصدير في هذا المجال والتوسع في الأسواق الخارجية.


    خدمات صحفية
    الأخبار ذات الصلة
    البيانات الإعلامية ذات الصلة





    اتصل بالمركز الإعلامي

    أتصل بممثل العلاقات الإعلامية

    جهات تابعة للوزارة جهات متصلة بالوزارة  
    الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات البريد المصري معهد تكنولوجيا المعلومات المعهد القومي للإتصالاات مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي مركز الإبداع التكنولوجي القرية الذكية واحات السيليكون صندوق تنمية التكنولوجيا
    اتصل بنا  |  آرائكم  | خريطة الموقع  |  اخلاء المسئوليةخصوصية البيانات  |  خدمة RSS © وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات 1999-2020. جميع الحقوق محفوظة.