٢٩ سبتمبر ٢٠٢٠


Loading
  • المركز الإعلامي
  • غرفة الصحافة
  • بيانات اعلامية
  • بيانات اعلامية

    1. بيانات اعلامية
    2. حافظات اعلامية
    3. مكتبة الصور
    4. بث عبر الويب
    5. تقارير ووثائق
    6. السير الذاتية


    الدكتور/ طارق كامل والمهندس/ علاء فهمي يفتتحان مؤتمر شركات تكنولوجيا المعلومات ومراكز الاتصالات العاملة في مجال التعهيد في مصر

    القاهرة، 13 يونيو 2010

    يفتتح اليوم الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمهندس/ علاء فهمي وزير النقل المؤتمر الموسع لشركات تكنولوجيا المعلومات الذي تنظمه شركة سيسكو العالمية بالتعاون مع الجمعية المصرية لشباب الأعمال (EJB) والجمعية المصرية للمعلومات والاتصالات والالكترونيات والبرمجيات (اتصال) تحت عنوان "مصر كمقصد لمصر" Egypt as a Destination for Egypt"، يأتي تنظيم هذا المؤتمر في إطار تعزيز المبادرة التي أطلقها الدكتور/ طارق كامل لوضع مراكز الاتصال والشركات التي تقدم خدمات التعهيد تحت الرعاية المباشرة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

    يهدف المؤتمر إلى استعراض الإمكانيات الكبيرة التي تملكها الشركات المصرية العاملة في قطاع مراكز الاتصالات وخدمات التشغيل لحساب الغير "صناعة التعهيد"، والدور الذي تلعبه هذه الصناعة وما يمكن أن تقدمه من مزايا لقطاعي النقل والصحة، بالإضافة إلى استعراض الفرص التي تملكها مصر لزيادة صادراتها من خدمات تكنولوجيا المعلومات بنظام التعهيد خلال الفترة القادمة، كما يهدف المؤتمر إلى إنشاء ملتقى للتعارف والتعاون بين شركات تكنولوجيا المعلومات العاملة في مجال التعهيد وكذلك مراكز الاتصال لخدمة هذه القطاعات، وتعزيز الوعي بأهمية هذه التكنولوجيات بالنسبة لها، وإبراز الدراسات والتجارب الناجحة، وأفضل ممارسات الأعمال في هذا المجال.

    وفي كلمته أمام المؤتمر صرح الدكتور/ طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأن مصر تمتلك العديد من الإمكانيات التي تمكنها من المنافسة بقوة في مجال صناعة التعهيد وتصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات وأن شركاتنا المصرية قد أصبح لديها خبرة متميزة في هذا المجال تمكنها من المضي بقوة في تطوير العديد من القطاعات وخاصة قطاعي الصحة والنقل وهما من أكثر القطاعات الحيوية في مصر وتطويرهما يمثل تحدى كبير لشركات تكنولوجيا المعلومات، وهى قادرة على خوض هذا التحدي بنجاح".

    وأضاف سيادته " أنه ومن جانبنا فنحن نبذل قصارى الجهد في وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" لتطوير أداء الشركات المصرية العاملة في صناعة التعهيد ومراكز الاتصال، عبر تقديم حزمة من البرامج التدريبية والترويجية، وتوفير كافة الاحتياجات المطلوبة لزيادة القدرات التصديرية لهذه الشركات، الأمر الذي يوفر لها العديد من المميزات التنافسية في هذا المجال، وتصدير خدمات تكنولوجية متميزة تشيد بها المؤسسات الدولية المتخصصة".

    كما ألقى المهندس/ علاء فهمي وزير النقل كلمة تناول فيها الدور المهم الذي يمكن أن تقوم به شركات تكنولوجيا المعلومات ومراكز الاتصال التي تعمل في صناعة التعهيد في تطوير القطاعات الحيوية في مصر خاصة قطاع النقل خلال المرحلة القادمة.

    هذا وقد شارك في المؤتمر أكثر من 200 شركة من مقدمي حلول تعهيد خدمات الأعمال، ومشغلي مراكز الاتصال، وشركات استشارات الأعمال ومقدمي حلول تكنولوجيا مراكز الاتصال.

    ومن جانبه قال السيد/ أشرف الجزايرلي رئيس الجمعية المصرية لشباب الأعمال EJB: "أن أحد أهم إستراتيجيتنا في الجمعية هو دعم المصالح التجارية للأعضاء عبر فتح حوار دائم مع مختلف القطاعات ومتخذي القرار، والمؤسسات والشركات الدولية، ومشاركتنا في هذا الحدث، يمثل تجسيد حي للفكر الذي تعمل به جمعية شباب الأعمال، بما سيسهم بالتأكيد في تطوير الأعمال وتحقيق تنمية شاملة لنا وللكثير من قطاعات الأعمال في مصر".

    مشيراً إلى أن تنمية الطلب المحلي يأتي جنباً إلى جنب مع توجهاتنا لاختراق الأسواق الخارجية، فنحن نرى أن السوق المحلي في مصر ملئ بالفرص والتحديات في مختلف الصناعات، ونسعى من خلال أنشطة الجمعية لفتح قنوات اتصال وتعاون لتعزيز هذا التوجه".
       
    ركز المؤتمر في جلساته على تعريف المشاركين بالخدمات التي يقدمها مشغلي مراكز الاتصال ومزودي خدمات التعهيد في مصر في الوقت الحالي، وكذلك الاتجاهات المستقبلية، والحلول التكنولوجية المتاحة لخدمة هذا القطاع الذي من المنتظر أن يحدث تحولات جذرية في قطاعات الأعمال المختلفة في مصر في المستقبل.

    وقال السيد/ طارق الحميلى رئيس جمعية " اتصال" أنه باعتبارنا من إحدى الجهات الرئيسية التي تقود وتدفع عجلة التطور والترويج لمجتمع  صناعة المعلومات والاتصالات والالكترونيات والبرمجيات، فإن أحد أهم أهدفنا الرئيسية هي دعم الانطلاقة نحو جعل مصر قبلة التعهيد في القرن الحادي والعشرين، ومساعدة الشركات الأعضاء في التلاحم مع مختلف قطاعات الأعمال داخل وخارج مصر، بما يعود بالفائدة على جميع الأطراف".

    وأشاد السيد/ أولاف كريمر مدير عام سيسكو مصر بالمميزات الكبيرة التي يملكها السوق المصري، والإدراك الجيد من جانب الحكومة المصرية  للمميزات التنافسية القوية التي تحظى بها كوجهة عالمية للتعهيد ومن هذا المنطلق فإنها تقدم الدعم الكامل لصناعة تكنولوجيا المعلومات كما توفر التسهيلات اللازمة لتنمية هذه الصناعة. وأكد أن الشراكات العديدة التي تعقدها سيسكو مع الحكومات والشركات والأفراد تهدف في الأساس إلى زيادة القدرة التنافسية الوطنية، من خلال إتاحة الفرصة لإنتاج نماذج أعمال مبتكرة تعتمد على الحلول التكنولوجية المتطورة، والفهم العميق لتحديات واحتياجات السوق، ويتجلى هذا بقوة ليس فقط في دعمنا لصناعة التعهيد فحسب بل في سائر قطاعات الأعمال الأخرى التي نسعى لتوطيد العلاقات معها".


    خدمات صحفية
    الأخبار ذات الصلة
    البيانات الإعلامية ذات الصلة
    الحافظات الاعلامية ذات الصلة

    المقالات ذات الصلة




    اتصل بالمركز الإعلامي

    أتصل بممثل العلاقات الإعلامية

    جهات تابعة للوزارة جهات متصلة بالوزارة  
    الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات البريد المصري معهد تكنولوجيا المعلومات المعهد القومي للإتصالاات مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي مركز الإبداع التكنولوجي القرية الذكية واحات السيليكون صندوق تنمية التكنولوجيا
    اتصل بنا  |  آرائكم  | خريطة الموقع  |  اخلاء المسئوليةخصوصية البيانات  |  خدمة RSS © وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات 1999-2020. جميع الحقوق محفوظة.