٣٠ مايو ٢٠٢٠


Loading
  • المركز الإعلامي
  • الأخبار
  • الأخبار

    1. الأخبار
    2. المقالات
    3. الوزارة في الصحافة


    مركز تشجيع صادرات الدول النامية لأوروبا: قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري شهد تطورا مذهلا في فترة وجيزة

    تاريخ النشر: 4 مارس 2010

    اكتسبت المشاركة المصرية بمعرض CeBit 2010 المنعقد بمدينة هانوفر الألمانية أهمية خاصة أمس 3 مارس،2010  حيث شهد اليوم الثاني للمعرض انعقاد منتدى "Flat World" المخصص لمناقشة القضايا ذات الصلة بخدمات تكنولوجيا المعلومات وقدرتها على تحسين جودة الخدمات العالمية عبر المواقع الجغرافية المتميزة التي تعتبر منصات إطلاق لهذا النوع من الخدمات التي تسهم في زيادة الإنتاجية، وتقليص النفقات، والحفاظ على مستويات مرتفعة من الأداء.

     ومن خلال المنتدى، قام الدكتور حازم عبد العظيم الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" باستعراض دور الهيئة في تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات عبر برامج ومبادرات لتمكين الشركات المصرية العاملة في هذا القطاع وتنمية قدراتها التنافسية بهدف زيادة الصادرات، واجتذاب الشركات العالمية للاستثمار في قطاع تكنولوجيا المعلومات المصري.

    وقبيل بدء الجلسة المصرية، قام مركز تشجيع صادرات الدول النامية إلى أوروبا CBI بعقد ندوة أكد فيها أن مصر تعد مثلا يحتذي به في تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات وخاصة لانتهاجها إستراتيجية واضحة تستند إلى المقومات التنافسية للدولة، وتنفيذ برامج مصممة بعناية لتنمية قدرات الشركات المصرية من ناحية ومهارات الخريجين من ناحية أخرى، والالتزام برسائل ترويجية تسويقية واضحة تتمتع بالمصداقية عند مخاطبة العالم.وأشار ممثل المركز إلى أن المركز الأوروبي غالبا ما يعمد إلى تسمية مصر عند ضرب الأمثلة على إمكانية التقدم في صناعة تكنولوجيا المعلومات خلال فترة وجيزة شريطة العمل وفق إطار واضح وإستراتيجية تراعى المتغيرات العالمية، وخاصة خلال فترة الأزمة الاقتصادية.

    وبعد ندوة المركز الأوروبي، بدأت الجلسة المصرية التي افتتحها الدكتور اندرياس جرواشاو، عضو مجلس إدارة "دويتش ميسه" وهى الجهة المنظمة للمعرض، بكلمة رحب فيها بالوفد المصري الذي يحرص على المشاركة بالمعرض ويتفاعل معه بشكل يثير الإعجاب. وأعرب عن سعادته بالتقدم الملحوظ الذي تحرزه مصر في صناعة خدمات تكنولوجيا المعلومات، مشيرا إلى التقارير الدولية الأخيرة التي أكدت تفوق مصر في هذا المجال وصنفتها كالدولة الأولى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأوروبا.

    ومن جانبه، قدم الدكتور حازم عبد العظيم عرضا لأنشطة الهيئة وبرامجها المهتمة بتنمية قدرات الشركات المصرية عبر زيادة قدرتها على المنافسة، ومساعدتها على الحصول على شهادات الاعتراف والاستحقاق الدولية، ودعم صادراتها من منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات.

    كما أكد الدكتور حازم التزام القطاع بتوفير المهارات والمحترفين من خلال برنامج التدريب الاحترافي المطبق في الجامعات المصرية بالتعاون بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي، منوها إلى أن توفير المحترفين يعتبر الركيزة الأساسية لهذا القطاع على المدى الطويل. وأضاف أن المقومات التنافسية لمصر المتمثلة في توافر المهارات، والتكلفة التنافسية، والدعم الحكومي القوي للقطاع، والتعدد اللغوي للمحترفين، والموقع الجغرافي المتميز لمصر تعتبر حزمة من المقومات يندر وجودها مجتمعة في دول أخرى.

    وقال أن هذه المميزات هي التي سمحت لقطاع تكنولوجيا المعلومات المصري بتحقيق قفزات واسعة خلال فترة وجيزة، وهو الأمر الذي لفت انتباه عديد من المحللين والشركات الاستشارية الكبرى المتخصصة في تحليل مقومات المواقع الجغرافية الموفرة لخدمات تكنولوجيا المعلومات والمراكز المتخصصة.

    وفي أعقاب عرض الدكتور حازم عبد العظيم، قدم "فينشينزو بوليتاتى" الرئيس التنفيذي لشركة "IT Synergy" العاملة بمصر عرضا عن شركته ومجالات عملها وقدرتها على انتهاج مبدأ الإبداع والابتكار اعتمادا على الكفاءات المصرية لتصدير منتجاتها لكافة أنحاء العالم. وقال فينشينزو أن اختياره لمصر لإنشاء شركته لم يكن مجرد صدفة، وانه قرر ذلك بعد احتكاكه وعمله بكثير من بلدان العالم، منوها إلى المناخ المصري المواتي لإقامة الأعمال، والتكلفة التنافسية، والتعدد اللغوي للمحترفين المصريين، وفوق كل ذلك الالتزام القوي من جانب الحكومة المصرية تجاه قطاع تكنولوجيا المعلومات والخدمات المرتبطة به.

    كما قدم رينيه جاورون رئيس شركة SQS الألمانية المتخصصة في اختبار جودة البرمجيات عرضا عن شركته التي تعد الأولى في أوروبا بهذا المجال، وعدد أسباب شركته التي دفعتها للاستثمار بمصر وهى نفس الأسباب التي ذكرها رئيس شركة IT Synergy. وأشار جاورون إلى أن شركته لم تواجه صعوبات في تعيين 100 من المهندسين المصريين المحترفين الناطقين باللغة الألمانية لخدمة عملاءها بألمانيا، والنمسا، وسويسرا، وان هؤلاء المهندسين المصريين الذين يعملون في مجال عالي التقنية وهو اختبار جودة البرمجيات دليل واضح على حقل المهارات المصري الذي يصعب وجوده في دول مثل الفلبين وشرق أوروبا.

    ومن المنتظر أن يشهد المعرض اليوم انعقاد الليلة المصرية التي يحضرها لفيف من ابرز عارضي وزوار المعرض من الشركات العالمية، ووفود الدول المشاركة حيث تعد الليلة المصرية فرصة للتواصل مع العملاء المرتقبين ومتخذي القرار.


    نبذة عن هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات
    تأسست هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) في مصر عام 2004 سعياً إلى النهوض بمستوى صناعة تكنولوجيا المعلومات في البلاد، وقد أخذت الهيئة على عاتقها تطوير صناعة تكنولوجيا المعلومات المصرية وتيسير سبل انتشارها. وبفضل الدعم الحكومي منقطع النظير، تسعى الهيئة إلى الاستفادة من مجموعة كبيرة من المزايا والامتيازات التي توفرها لها الحكومة المصرية، كما تعمل على تضافر جهود القطاعين العام والخاص حتى تحظى مصر بمكانة متقدمة بين الدول في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.


    نبذة عن معرض ومؤتمر سيبيت "CeBIT"
    يُعد معرض ومؤتمر سيبيت هانوفر من أهم وأكبر المعارض العالمية المتخصصة في عرض حلول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الرقمية الموجهة لقطاعي المنازل والأعمال، ويعرض هذا الحدث الدولي منظومة عالمية لأحدث صيحة من الاتجاهات والشبكات، إلى جانب طرح أحدث منتجات تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في هذا المجال، وتقوم شركة Deutsche Messe AG الألمانية بتنظيم المؤتمر بمدينة هانوفر سنويًا منذ عام 1986.


    خدمات صحفية
    الأخبار ذات الصلة
    البيانات الإعلامية ذات الصلة





    اتصل بالمركز الإعلامي

    أتصل بممثل العلاقات الإعلامية

    جهات تابعة للوزارة جهات متصلة بالوزارة  
    الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات البريد المصري معهد تكنولوجيا المعلومات المعهد القومي للإتصالاات مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي مركز الإبداع التكنولوجي القرية الذكية واحات السيليكون صندوق تنمية التكنولوجيا
    اتصل بنا  |  آرائكم  | خريطة الموقع  |  اخلاء المسئوليةخصوصية البيانات  |  خدمة RSS © وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات 1999-2020. جميع الحقوق محفوظة.