١٥ اغسطس ٢٠٢٠


Loading
  • المركز الإعلامي
  • الأخبار
  • الأخبار

    1. الأخبار
    2. المقالات
    3. الوزارة في الصحافة


    مشروع الاستخدام الآمن للانترنت ينظم فرق بحث لتوفير الأمان للشباب على الإنترنت

    تاريخ النشر: 7 فبراير 2008

    شهدت القاهرة خلال الفترة من 4 - 6 فبراير 2008 تنظيم فرق بحث معنية بالأمان على شبكة الإنترنت، وذلك في إطار مشروع الاستخدام الآمن للانترنت بالتعاون مع "منظمة تشايلد نت إنترناشونال". وقد جاء البرنامج التدريبي متماشيًا مع مسار المشروع ورؤيته إزاء الأمان على شبكة الإنترنت.


    وفي هذا الإطار، ضمت الفرق البحثية عددًا من الشباب والكبار المرشحين من قبل الحركة وأعضاء فريق المشروع وأعضاء مجموعة الاتصال التابعة لصندوق ائتمان تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وموظفي نادي تكنولوجيا المعلومات المتنقل إلى جانب آخرين من برنامج محو الأمية وممثلين عن شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ووزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

    وبالإضافة إلى تنظيم وعقد جلسات الأمان على الإنترنت التابعة لفريق البحث المؤلف من الشباب، نظمت منظمة "تشايلد نت" فريق بحث آخر خاص بالآباء، حيث أُحيط الآباء والقائمون على الرعاية والمدرسون علمًا بأبعاد القضية والدور المنوط بهم لتوفير الأمان لأطفالهم عند استخدام الإنترنت.
    يأتي هذا البرنامج التدريبي متماشيًا مع الاهتمام المتزايد من جانب المجتمع المدني بإجراء تحقيقات رسمية وفقًأ لأسس علمية للوقوف على طبيعة وحجم التهديدات الأمنية التي تواجه الشباب المصري على شبكة الإنترنت.


    وقد أتاح فريق البحث المؤلف من الآباء الفرصة لمنظمة "تشايلد نت" وفريق مشروع الاستخدام الآمن للانترنت للتباحث مع الآباء حول ما يرونه من احتياجات ومتطلبات في هذا الصدد، ليس فيما يتعلق بمفهومهم وتصورهم تجاه القضية فحسب، بل وما يحتاجونه كذلك من دعم لمراقبة استخدام أطفالهم للإنترنت.

    جدير بالذكر أنه من المقرر أن تلتقي فرق البحث بصفة منتظمة على مدار 18 شهرًا ابتداءً من فبراير 2008، وأن تبذل قصارى جهدها في سبيل تحقيق أهدافها الرئيسية.
    على صعيد آخر، استضافت القاهرة في التاسع والعشرين من نوفمبر 2007 الاجتماع الأول للمجلس التنفيذي الدولي لمشروع الاستخدام الآمن للانترنت بحضور معالي الوزير الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

    وقد اتُفِق في حينها على تشكيل فريق بحث معني بالشباب على أن يضم بين أعضائه عددًا من الشباب مع تدريبهم وتأهيلهم لصياغة متطلبات الاستخدام الآمن للإنترنت في مرحلة لاحقة، إلى جانب بحث سبل التعامل مع التهديدات المحتملة ونقل المعارف التي يتلقونها إلى نظرائهم من الشباب.
     

    نبذة عن مشروع الاستخدام الامن للإنترنت
    يمثل مشروع الاستخدام الامن للإنترنت - الذي يعد الأول من نوعه في المنطقة – وسيلة تهدف إلى إتاحة استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في نشر ثقافة السلام والتسامح والتفاهم والحوار بين الشباب، كما تهدف في الوقت ذاته إلى حماية الأطفال من إساءة استخدام الإنترنت حيث يعتبر الاستخدام الآمن للانترنت أحد أهم محاور المشروع. تم إطلاق المشروع في سبتمبر 2007 على هامش فعاليات المنتدى الدولي للشباب من أجل السلام.






    اتصل بالمركز الإعلامي

    أتصل بممثل العلاقات الإعلامية

    جهات تابعة للوزارة جهات متصلة بالوزارة  
    الجهاز القومي لتنظيم الإتصالات هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات البريد المصري معهد تكنولوجيا المعلومات المعهد القومي للإتصالاات مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي مركز الإبداع التكنولوجي القرية الذكية واحات السيليكون صندوق تنمية التكنولوجيا
    اتصل بنا  |  آرائكم  | خريطة الموقع  |  اخلاء المسئوليةخصوصية البيانات  |  خدمة RSS © وزارة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات 1999-2020. جميع الحقوق محفوظة.